قرارات غزاوية




كتير من اصحابي صارو عارفين انو من ساعة ما اجيت على بروكسل .. وانا بعاني من حالة ارتباك وحيرة بخصوص المدونة

مش عارفة كيف اكمل فيها

هل المفروض اصير اكتب عن المواقف الي بمر فيها حاليا وانا هنا ؟
ولا هل المفروض اكمل حكي عن غزة وعن الاشياء الي بتصير هناك ؟؟

يعني من ناحية .. المدونة اسمها من غزة .. وفي ناس كتير تعودت انو تلاقي فيها صورة مختلفة عن صورة غزة في الاخبار

بس حاليا الوضع مختلف !!

انا بطلت عايشة في غزة

ومهما احاول احكي .. مش رح يكون الكلام فيه مصداقية زي قبل ..
لأني حاليا زيي زيكم بالزبط
بعرف الاخبار من المواقع .. واحيانا من اهلي

بس مهما كان ! مش قادرة اتابع زي الاول ولا اكتب زي الاول !!

==========

على كل حال .. انا بدي أأجل القرار في هذا الموضوع لحين

واليوم بس بدي البي طلب احد المتابعين بأنو ارفق روابط لمدونات فلسطينية

زائد انو بدي اشارككم بتدوينة قرأتها من كام يوم في مدونة غزاوية جديدة .. حسيت انو لو انا كنت في غزة بهادي الفترة .. انو كان ممكن اكتب اشي مشابه

التدوينة بعنوان 3 طوابير في غزة ان وقفت بها فأنت "محظوظ "

من مدونة صندوق الدنيا


تقول رندة أبورمضان

* أن تجد سيارة لتقلك من منزلك لمكان عملك فهذه هي أعلى مراتب الحظ في غزة هذه الأيام, لا عجب في ذلك فذل انتظار سيارة ما يقارب الساعة و النصف في طابور لتعود لمنزلك بعد يوم شاق تحت الشمس الحارقة يجعلك تقتنع , أما انتظار سيارة صباحا فحدث ولا حرج فعليك عزيزي الغزي أن تصحو منذ السادسة حتى تصطف في الطابور وعلى رأي أحد الركاب " انت و حظك عاد " فربما تصل فترة انتظارك ل سيارة ساعتين و أكثر و إن وجدتها فالاحتمال الأكبر أن تكون سيارة من طراز رينو 5 أو فيات 127 أخبرك السائق قبل أن تركب بثمن الأجرة التي قد تجعلك قد تتراجع عن الركوب من أصله , فكي يوصلك لمسافة لا تتعدى كيلو مترين يطالبك ب 4 شيكل , و إن طال انتظارك كما حال الجميع ليس لديك حينها إلا خيارين : أحدهما أن تذهب إلى عملك سيرا على الأقدام و الآخر أن تستقل عربة يجرها حمار و أفضل لك الأخير اختصارا للوقت .

* أن تجد لك مكانا في طابور يصطف به المئات لدي محلات بيع الوجبات السريعة و بالأخص الفلافل , ليس بغرض تناول وجبة فقط بل أيضا للحصول على كمية من الزيت الذي يستخدمه بائعو الفلافل في القلي فهذه "ساعة حظ لا تعوض", فلكم أن تتخيلوا ما وصلت إليه الوضع بأن يخلط سائقي السيارات الذي انهكتهم ضربات الحصار بانقطاع الوقود لخلط السولار و البنزين بزيت القلي المستخدم , فتصبح الوجبة وجبتين واحدة لك و الأخرى لسيارتك و يتبقى على الراكب الغزي أن يحزر ما قد طهي بزيت القلي الذي تملئ رائحته السيارة هل هو من فلافل أو من همبورجر أو من بطاطا .

* أن تجد لك مكانا في طابور مخبز مدة الوقوف به قد تصل ل 4 ساعات لتشتري 15 رغيفا دفعة واحدة ب 6 شيكل و تعود بها لاودلاك , و بعد أن يداوي صاحب المخبز آلام المنتظرين و صراخهم بكلمة "يلا خلصنا" بحجة انقطاع الطحين و انقطاع الكهرباء و انقطاع سولار المولد الاحتياطي فأنت بلا شك "شخص محظوظ" .

انتهى البيان

الله يعينكم يا اهلي على هالوضع


وهادي قائمة بالمدونات الغزية والفلسطينية التي اتابعها باستمرار


كاتبة موضوع كتير حلو على فكرة عن "اطلبوا العلم ولو مشيا على الاقدام"


ومدونات تانية اكتشفتها بهادي اللحظات خلال تنقلي خلال هالمدونات .. فعلا فيه مدونات جديدة جديرة بالاهتمام والمتابعة


يعني .. غزة انتبهت انو فيه حاجة اسمها تدوين :) ممتاز ممتاز


يبقى هادي هي الخطة

بين يوم والتاني .. بدي احط موضوع او تدوينة نقلا عن احد هالاشخاص ,, وبهيك بكون استمريت بنقل صورة عن غزة

وفي باقي الايام رح اكتب عني أنا ,, وبهيك بكون استخدمت المدونة باستخدامها الطبيعي كمكان للفضفضة الشخصية


حلو الكلام ؟؟

طب يلا سلام :)