غـزّة Offline





غزة تتحدى الملل

دايما بحكيلكم انو البلد هادي فيها أكشن مستمر وصعب الواحد يحس فيها بالملل... كل يوم في حدوتة شكل وكل وحدة مسلية أكتر من التانية .. ما بتلحق تنسى ايش صار فيك مصيبة موقف غريب امبارح .. إلا انت ملاقي قصة جديدة تتسلى فيها اليوم

16 ساعة من العزلة

وكأن مشاكل انقطاع الكهربا, ونقص المياه, ومشاكل معبر رفح, وأزمة الرواتب .. ورمضان والشوب ما كانوش كفاية لتصغير روح الشعب .. قطاع غزة عاش بدون انترنت, أو شبكة جوال, او اتصالات دولية, او اتصالات بين القطاع والضفة الغربية لمدة تقارب الـ16 ساعة بداية من أدان المغرب يوم 9 أغسطس 2011 وحتى صباح اليوم التالي

الشماعة - روايتنا

طبعا كل شي بيصير غلط في بلدنا هو ذنب الاحتلال !
قطع الكهربا , نقص المياه, تسكير المعابر, موت المرضى في المستشفيات, نقص الأدوية, زحمة المرور, احتكار السلع , تسرب الطلاب من المدارس .. أقولكم حتى مشاكل الفساد والواسطة والانقسام هادي مش احنا السبب فيها .. ملايكة احنا .. وعشان هيك بنعلقها -وبكل سهولة- على شماعة الاحتلال

وبالتالي كانت روايتنا كفلسطينيين .. وبصراحة كلنا صدقناها .. انو جرافة إسرائيلية كانت بتتمشى في منطقة ناحل عوز الحدودية .. وإشي عشوائي هف على باله للسواق (ناس بتقول مسطول وسكران او بتراهن مع زميله المسطول التاني) وحفر لعمق 20 متر في الأرض .. ويا سبحان الله قطع الكابل الي كان شابك غزة مع كل الدنيا

اوبس ! ماكنتش قاصد !

الإنكار - روايتهم

المتحدث باسم الجيش الإسرائيلي قال انو ماكانش فيه عمليات عسكرية في المنطقة المذكورة .. ونفى تماما أي صلة لإسرائيل بالحادث .. وبصراحة من معرفتي بالاخوة المحتلين -عشرة عمر بينا وبينهم- لو كانوا عملوا حاجة كان أعلنوا عنها بكل بجاحة ولا اهتموا .. بالتالي انا لديّ أسبابي اني أصدقهم لما يقولوا "ملناش دعوة .. مش إحنا"
مهو كمان مش منطقي تكون كل غزة واقفة على "سلك" بسهولة ينقطع وتخرب الدنيا!

طيب مين المسئول اذا مش هما؟

فيه عدة وجهات نظر بما يتعلق بتفسير الي صار وتحليله

- الرأي الأول: الكائنات الفضائية هي المسئولة.. وكل الشواهد تؤكد أن جميع المظاهرات والاضطرابات والثورات في العالم (أحدثها في تل أبيب ولندن ونيودلهي) ما هي إلا مؤامرة ومخطط من كوكب آخر لاحتلال كوكب الأرض أساساً .. وبالبداية كانت من غزة (نظرية نهاية العالم في 2012)

- الرأي التاني: انو اسرائيل هي المسئولة ولكن مش بسبب شغل تجريف عالحدود .. بسبب منع دخول قطع الغيار او المعدات اللازمة لصيانة شبكة الاتصالات في غزة .. وبالتالي فإن الانهيار المفاجئ للشبكة كان بسبب تراكم الأعطال وعدم توفر معدات الصيانة المناسبة !

- الرأي التالت: انو سياسة دمج شركات الانترنت والجوال والاتصالات الدولية في شبكة وحدة تحت مظلة "مجموعة الاتصالات الفلسطينية بالتل" هي المسئولة بنسبة 100% عن الظلام الإلكتروني الي صار ..
كلنا كنا بنشتكي في الفترة الماضية من تردي خدمات الانترنت الي بتقدمها شركة "حضارة" .. وكلنا بنعرف عن سياسة الاحتكار الي عاملاه شركة جوال في قطاع غزة .. وعملية بيع الشرايح للمواطنين وفتح خطوط جديدة "بالهبل" بما لا يتناسب مع قدرة الشبكة أصلاً وهاد الي بخليها كل شوية تتكعبل وتوقع ومحدش يسمي عليها
أصلا ليش يكون كل اشي مشبوك في بعضه هيك ؟! اه ليش ؟؟؟

والدليل .. قالولو

حد رح يسألني .. وانتي ايش الدليل على كلامك هادا ؟؟
رح أقول معنديش دليل .. هي مجرد تحليلات يمكن تصدق ويمكن تطلع غلط .. واحنا المفروض نطالب الحكومة بفتح تحقيق رسمي لمعرفة ايش الي صار ولتعويض المتضررين .. جد بحكي!!
يعني مثال كتير صغير.. اليوم كان فيه مشكلة بالخدمات البنكية لأنو كل شي متصل بالشبكة .. تخيلوا كمية الناس الي تعطلت مصالحهم خلال هاليوم

تساؤلات ما بعد الأزمة

الي صار هادا فتح عيون ناس كتير على صورة وشكل الدولة الي نازلين نستنى فيها بأيلول .. والي حتى الآن احنا مش عارفين نتفق اذا كانت شغلة منيحة ولا مش منيحة (لو صارت اصلا) .. وهل يا ترى بنقدر نعيش بشكل مستقل بعيداً عن الاعتماد على إسرائيل .. في دولة مش قادرة توفر لمواطنيها لا كهربا منتظمة ولا مية صالحة للشرب ولا شفافية في المعاملات.. ولا حتى انترنت واتصالات عدلة ..
(ولو انو فيه دول كتير حوالينا ماشالله عليها وضعها بالزبط زي هيك ومحدش قال عنها مش دول .. احنا ممكن نبني الدار الأول بعدين نشتري العفش على مهلنا بدال محنا ساكنين عند الجيران)

الشغلة التانية.. استسهال تحميل المسئولية ع الاحتلال ! نفسي نبطل هالعادة
احيانا بحس انو المسئولين عنا بالبلد مبسوطين انو فيه سبب جاهز لأي مشكلة بتصير "الاحتلال" حتى لو كانت فعليا مشكلة ملهاش أي علاقة بالاحتلال .. وبالتالي المواطن لا يستطيع أن يقوم بمساءلة أي مسئول أو محاسبته عن أي تقصير .. لأنو ببساطة رح يقول "وأنا مالي .. مش أنا .. روحوا حاسبوا الإحتلال الصهيوني الغاشم !"
ياخي مش كل شي الاحتلال هو السبب فيه ! إلهي تنحرق هالشماعة الي احنا فالحين في استعمالها عالحامي والبارد!

ردود الأفعال

كانت الصديقة والمدونة ياسمين الخضري  () هي الوحيدة تقريبا الموجودة على تويتر باستخدامها لشبكة البلاك بيري الموصولة بالستالايت .. وقدرت بجدارة انها تنقل للعالم الي بيصير بغزة طول مدة الانقطاع .. وكان النشطاء حول العالم بيستخدموا هاشتاج #GazaBlackout للترميز والحديث عن الواقعة خلال الانقطاع وبعد عودة الاتصالات بعد 16 ساعة .. والكل كان متوقع انو فيه اشي مريب رح يصير (حرب جديدة, مدبحة جديدة, مصيبة جديدة .. الخ)


بعد ما رجع الانترنت تدريجياً .. العديد من المدونين الفلسطينيين في غزة أو في الخارج بدأوا بالكتابة وبمشاركة تجاربهم الشخصية مع الواقعة .. وانطباعاتهم عنها سواء خلال الانقطاع او عن تحليل أسباب المشكلة .. اذكر على سبيل المثال:

Live from Gaza - 16 Hours of Isolation
Bethlehem Blogger - Blackout
مدونة تشرين - غزة على سن جرافة
مدونة شجر البطاطا - بيان: عمى يعمي الشعب

* جميع التدوينات الواردة أعلاه جديرة بالقراءة

تجربتي الشخصية
لسبب أو لآخر كنت مفكرة انو جوالي خربان (ماكانش فارق معايا كتير بصراحة) وانو راوتري مخرفن (إلو سوابق يعني) وفعلا ما خطر ع بالي نهائيا انو المشكلة عند الكل .. لكن خلال محاولاتي العديدة لاعادة تشغيله وسهري بمنتهى الصبر على أمل انو فجأة يتصلح الراوتر كنت حاسة زي الي مقطوع عن الهوا والمية ... حسيت حالي صايمة عن جد! وبيني وبين حالي أنا مدركة لمشكلة الادمان الي بعاني منها فعلا .. ولا أمل من شفائي منها في المستقبل المنظور .. أنا مش عارفة كيف المصريين قدروا يستحملوا عدة أيام بدون انترنت ! لو أنا كان طالبت بمحاكمة حسني مبارك بس عشان هادي الجريمة !


ولنا لقاء آخر وقصة أخرى .. في المدينة التي لا تعرف الملل !